فضل صيام شهر مُحرم

Nahla
منوعات
Nahla14 سبتمبر 2018آخر تحديث : الجمعة 14 سبتمبر 2018 - 11:54 مساءً
فضل صيام شهر مُحرم

الصيام كما نعلم هو الامتناع عن الطعام والشراب وأيضاً الابتعاد عن أي معاصي يمكن أن تُفسد هذا الصيام ويكون الامتناع عن كل ذلك بداية من صلاة الفجر وحتى أذان المغرب، ويكون الصيام مغفرة للذنوب وأيضاً مرضاة لله عز وجل حيث أن الصيام يجعل الفرد في طاعة وتقوى وقد تم فرض الصيام على المسلم منذ أن بدأت الخليقة وذلك حتى يشعر العبد بالجوع مثل الفقير ويحاول أن يعطف علية.

الكثير من الأنباء يؤدون فريضة الصيام سواء في شهر رمضان أو في بعض الشهور الهجرية الأخرى ويكون للصيام الكثير من الفوائد ومن اهم الشهور التي يُفضل الله الصيام فيها هو شهر مُحرم.

ما هو شهر مُحرم

شهر مُحرم هو أول الشهور العربية من السنة القمرية ويساوي شهر يناير الأفرنجي أو الشهر الميلادي وقد حرم الله تعالى هذا الشهر ويُعتبر من أفضل الأشهر الحُرم فكما نعلم أن الأشهر الحُرم أربعة أشهر.

فضل صيام شهر مُحرم

أفضل صيام يمكن أن يصومه المسلم بعد صيام شهر رمضان هو صيام شهر مُحرم فإن الإكثار من الصوم في هذا الشهر الفضيل يكون له الكثير من الفوائد فمن يصوم 10 أيام فقط منه يأخذ الكثير من الأجر العظيم والثواب.

عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: (أَفْضَلُ الصِّيَامِ بَعْدَ رَمَضَانَ شَهْرُ اللَّهِ الْمُحَرَّمُ).
رابط مختصر